أخبار عالميةرياضة

الأهلي يستعيد شخصيته الإفريقية ويفوز على الوداد في كازابلانكا

تغلب الفريق الأول بالنادي الأهلي على مضيفه الوداد المغربي بهدفين دون رد، في المباراة التي أُقيمت مساء اليوم السبت بذهاب نصف نهائي دوري أبطال إفريقيا.

وجاءت أحداث الشوط الأول من المباراة التي أٌقيمت على ملعب مركب محمد الخامس متوسطة المستوى وسط سيطرة متبادلة بين الفريقين على مجرياتها، مع هجمات خطيرة من كلا الطرفين.

الأهلي بدأ اللقاء بحماس كبير أسفر عن مباغتة الوداد بالهدف الأول عن طريق محمد مجدي أفشة في الدقيقة الثالثة فقط، ذلك بعد ضغط يُحسب له على دفاع أصحاب الأرض.

واندفع أفشة نحو يحيى جبران، مدافع الوداد ليخطف الكرة من أمامه في منتصف ملعب فريقه ويندفع نحو مرمى أصحاب الأرض قبل أن يسجلها باتقان في شباك محمد رضا تكناوتي.

وبعد ذلك، سيطر فريق الوداد نسبيًا على مجريات الأمور في محاولة لإدراك التعادل لولا صرامة دفاع النادي الأهلي ونجاح محمد الشناوي في إبعاد الكثير من الكرات، فضلًا عن التسديدات التي مرت بجوار القائمين والعارضة.

كما شكّل الأهلي خطورة حقيقية على مرمى الوداد كانت عبارة عن تسديدات من خارج منطقة الجزاء أولهما كانت من مروان محسن، فيما كانت الثانية من محمد مجدي أفشة وكلاهما مرا أعلى العارضة.

وفي لقطة مثيرة للجدل، احتسب جاني سيكازوي، الحكم الزامبي المُكلف بإدارة المباراة ركلة جزاء غريبة للوداد بداعي عرقلة جاباجبو من الحارس محمد الشناوي، قبل أن يستدعيه حكم تقنية الفيديو لمراجعة قراره إلا أنه أصر عليه.

وانبرى بديع أووك لتنفيذ ركلة الجزاء للوداد في الدقيقة 36، إلا أن محمد الشناوي تألق في التصدي لها قبل أن يقابلها مهاجم الوداد بتسديدة أخرى تصدى لها بنجاح حارس الأهلي.

وفي الشوط الثاني، استمر الأهلي في ظهوره المميز على الصعيدين الدفاعي والهجومي، فيما حاول الوداد على استحياء دون جدوى.

مزيد من التفاصيل بعد قليل..



Source by الأهلي يستعيد شخصيته الإفريقية ويفوز على الوداد في كازابلانكا

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock