أخبار عالميةرياضة

دوري أبطال أوروبا | توخيل: مانشستر يونايتد ذكرى مؤلمة لنا


الآن نحن مختلفون..

لم يُخفِ توماس توخيل، المدير الفني لباريس سان جيرمان، استيائه من ذكرى مواجهة مانشستر يونايتد في دوري أبطال أوروبا، لكنه عاد وأكد أن النادي الفرنسي بات مختلفًا الآن عمّا كان عليه من عامين.

ومن المقرر أن يلتقي البي آس جي مع الشياطين الحمر لحساب الجولة الأولى من دور المجموعات يوم الثلاثاء في ملعب حديقة الأمراء، والذي شهد “ريمونتادا” تاريخية من المانيو منذ عامين في دور الـ16.

باريس انتصر ذهابًا بهدفين في أولد ترافورد ولكنه تعرض لهزيمة غير متوقعة على يد كتيبة أولي جونار سولشاير بثلاثية لهدف بنسخة 2018-19، في ليلة قد تكون من الأسوأ لتوخيل في تدريب النادي العاصمي.

بدوره، تذكر توخيل ذلك في المؤتمر الصحفي لمباراة المجموعات المقبلة بقوله “إنها ليست ذكرى جيدة بالنسبة لنا، لكن الكثير قد تغير منذ ذلك الحين، لقد قمنا بالكثير من الأشياء الرائعة في دوري الأبطال الموسم الماضي”.

كما أضاف “التحدي الكبير لنا الآن هو عدم التفكير كثيرًا في هذا الأمر وفي السنوات السابقة عمومًا، علينا فقط أن نثبت جودتنا مرة أخرى، علينا أن نثبت أننا قادرون على تجاوز هذه المجموعة الصعبة، نبدأ من الصفر وعلينا الفوز من جديد”.

تصويت FIFA 21 | من أفضل ظهير أيمن في العالم؟

إدينسون كافاني، أحد أهم لاعبي باريس سان جيرمان، رحل مع نهاية عقده هذا الموسم واتجه إلى المانيو، وسيعود مجددًا في أول لقاء رسمي له بقميص الشياطين الحُمر إلى حديقة الأمراء، وأخذ توخيل في الإشادة به كثيرًا.

الألماني قال في هذا الصدد “يظل الهداف التاريخي لباريس، إنه شخصية عظيمة ولاعب عظيم كتب تاريخ نادينا. سيكون من الغريب حقًا رؤيته يلعب هنا مع فريق آخر، سنكون حذرين لأنه من الصعب دائمًا الدفاع أمامه”.

“هو أحد أفضل المهاجمين رقم 9 في العالم الذين يمكنك الحصول عليهم، آمل أن تتاح له الفرصة لإثبات ذلك ولكن ليس بالضرورة غدًا (يضحك)، لكني متأكد من أنه سيُظهر ذلك خلال الموسم ككل.”

أما عن فريق مانشستر يونايتد الحالي “بفضل موهبته لا يزال بوجبا أحد أفضل لاعبي وسط الملعب في العالم ولا يزال أساسيًا أيضًا، من الواضح أن علينا أن نوقفه وكذلك برونو فيرنانديش الذي يقدم الكثير من التمريرات”.

“بوجبا وفيرنانديش سويًا في منتصف الملعب مع ماتيتش، إنهم فريق قوي جدًا يلعبون بمهاجمين فائقين السرعة وبالنسبة لي إنهم من أفضل الفرق الأوروبية في التحولات الهجومية، سيكون من الضروري إيقافهم قبل الهجمات المرتدة.”

واختتم متحدثًا عن إذا ما كان فريقه من المرشحين للتتويج بلقب دوري الأبطال هذا العام “لا يهم إذا قلت نعم أو لا، الآن نحن فريق آخر، مهمتي هي خلق الجو المناسب وخلق فريق موحد قادر على اللعب معًا”.

“التحدي جديد ومعقد خاصةً في بطولة مثل دوري الأبطال، والتي ربما تكون أصعب منافسة في أوروبا والعالم. ليس لدينا وقت عما إذا كُنّا مرشحين للقب وما إذا كُنّا أقوى أو أضعف من الموسم الماضي.”

الجدير بالذكر أن باريس سان جيرمان خسر نهائي دوري الأبطال في النسخة الماضية على يد بايرن ميونخ بهدف كينجسلي كومان بملعب النور بالعاصمة البرتغالية لشبونة.



Source by دوري أبطال أوروبا | توخيل: مانشستر يونايتد ذكرى مؤلمة لنا

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock