أخبار عالميةرياضة

اتحاد اللاعبين الإسبان يدعم متمردي برشلونة في أزمة خفض الرواتب.. والنادي يرد

دعم اتحاد اللاعبين الإسباني المتمردين من لاعبي الفريق الأول لكرة القدم بنادي برشلونة، والذين يرفضون مطلب الإدارة بخفض نسبة جديدة من رواتبهم السنوية بسبب فيروس كورونا.

ووقع كل لاعبي برشلونة على إقرار عدم الموافقة على خفض الرواتب ما عدا ثلاثة لاعبين هم مارك أندريه تير شتيجن، كليموه لينجيله وفرينكي دي يونج خلال الأيام القليلة الماضية.

ولكن حاولت الإدارة بقيادة، جوسيب ماريا بارتوميو، الضغط على المتمردين لإقناعهم في اجتماع صباح اليوم، بالموافقة على تخفيض رواتبهم والوقوف بجانب برشلونة في أزمته المادية حتى لا تتأثر العمالة العادية.

اقرأ أيضًا.. رئيس برشلونة السابق: فيجو خائن وبيريز اعتذر لي عن الصفقة

وحدد نادي برشلونة نسبة 30% ليتم خفضها من جديد من رواتب اللاعبين التي تم تخفيضها في شهر مارس الماضي مع بداية أزمة فيروس كورونا.

أمام النادي 15 يومًا للتفاوض مع اللاعبين حول التخفيض وإذا واصلوا الرفض سيتم التنفيذ من جانب واحد ولكن هذا سيعرض الإدارة للمساءلة القانونية.

وأصدر اتحاد اللاعبين الإسبان بيانًا رسميًا بشأن هذه الأزمة يدعم من خلاله الرافضين لخفض الرواتب، جاء نصه كالتالي:

“بخلاف العيوب الشكلية الخطيرة المتعلقة بالمفاوضات، نطلب من النادي اختيار التفاوض بشأن هذه الإجراءات في عمليتين مختلفتين، واحدة للعمال بعقد عمل عادي والأخرى للاعبين الرياضيين المحترفين كعقد عمل خاص، حتى يسهل على النادي الفصل بين الطرفين والتوصل لحل متفق عليه في تلك الأزمة”.

وتابع البيان: “لا يمكن للنادي إلا أن يدرك أن هذه العملية إذا تم تنفيذها وفقًا للشروط المنصوص عليها طبقًا للائحة، سوق تستتبع تحديًا أكيدًا للإجراءات التي تم اعتمادها مؤخرًا في اتحاد اللاعبين الإسباني، مع وجود مخاطر كبيرة لبطلانها شكلًا وموضوعًا، والحق التلقائي في إنهاء عقد العمل للعمال المتضررين، بموجب تطبيق المادة 41 من قانون العمل، نعتقد أن النادي يجب أن يكون صريحًا مع أعضائه ويفترض أمامهم أن هذه الإجراءات ستترتب عليها خسارة كبيرة للغاية في أصول نادي برشلونة”.

نادي برشلونة

ورد نادي برشلونة من جانبه ببيان رسمي حول عملية التفاوض مع العمال العاديين وجاء نصه كالتالي:

“هذا الصباح، تم إعداد طاولة المفاوضات رسميًا من أجل إجراءات التعديل الجماعي لعقود العمال وملف تنظيم العمل المؤقت، المكون من ممثلين من الإدارة وعمال النادي.

في هذه الجلسة لمجلس الإدارة، عرض ممثل الإدارة بالتفصيل الوضع الاقتصادي والمالي للنادي، بالإضافة إلى التأثير الناتج عن أزمة فيروس كورونا، كان تأثير الوباء هذا العام أقوى بكثير مما كان عليه في العام الماضي، وبالتالي فإن التأثير السلبي سيتضاعف أضعافًا مضاعفة، يتوقع النادي انخفاضًا في الإيرادات بنسبة أكثر من 30%، ونتيجة لذلك، فهو ملزم بإيجاد حلول فورية من شأنها أن تساعد في تقليل النفقات.

ويعد تكوين طاولة مفاوضات مع العمالة الموجودة في النادي جزءً من مجموعة الإجراءات التي نفذها النادي بالفعل في الأشهر الأخيرة، التي ساعدت في تقليل تكاليف الإدارة وكشوف المرتبات الرياضية لجميع الرياضات الاحترافية، الهدف من النادي هو التوصل لاتفاق مع القوى العاملة بأكملها في المؤسسة والتي ستخضع لحل مشترك لتعديل الراتب المؤقت والتدريبي والتناسب والمحدد لكل مجموعة.

نظرًا لأهمية القرارات التي يجب اتخاذها لضمان استدامة النادي أثناء تاثير الوباء الذي نمر به، يظل النادي مفتوحًا لإدراج تمثيل اللاعبين في طاولة المفاوضات هذه، التي تلبي المتطلبات المحددة وفقًا للمادة 41.4 من قانون العمل، لذلك جدولة الرواتب هو الحل الفريد الذي سيسمح باتخاذ القرارات وفقًا لخصوصيات كل مجموعة، وهي رغبة جماعية من جميع اللاعبين المحترفين في النادي.

كل هذا سيسهم بالتأكيد في تلبية ميزانية هذاالموسم، وفي نفس الوقت، في إرساء الأسس لمواجهة التحديات المقبلة، بمجرد التغلب على هذه الأزمة الصحية العالمية”.



Source by اتحاد اللاعبين الإسبان يدعم متمردي برشلونة في أزمة خفض الرواتب.. والنادي يرد

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock