أخبار عالميةرياضة

كاسكارينو: سقوط محمد صلاح يمحي ما فعلته إنجلترا في نهائي مونديال 1966

انتقد مهاجم نادي تشيلسي السابق، توني كاسكارينو، جناح الفريق الأول لكرة القدم بنادي ليفربول الحالي، محمد صلاح، بسبب الطريقة التي حصل بها على ركلة الجزاء أمام وست هام يونايتد في الدوري الإنجليزي الممتاز.

وتلقى محمد صلاح سيلا من الانتقادات في الساعات الماضية، واتهمه البعض بادعاء السقوط على أرض الملعب بعد الاحتكاك مع مدافع وست هام، آرثر ماسوكو، في مباراة السبت.

وحصل المصري الدولي على ركلة جزاء، نفذها بنفسه وسجل منها هدف التعادل في شباك المنافس قبل نهاية الشوط الأول من المباراة التي انتهت بفوز ليفربول بنتيجة 2-1 على ملعب “أنفيلد”.

وأقيمت مباراة ليفربول ووست هام في اليوم التالي لوفاة أسطورة منتخب إنجلترا ومانشستر يونايتد، نوبي ستايلز، ويعتقد كاسكارينو أن فوز ليفربول قد شابه “غش” محمد صلاح وربطها بوفاة بطل كأس العالم 1966.

وتحدث توني عن رأيه في ركلة الجزاء من خلال صحيفة “ذا تايمز” البريطانية، وقال: “أنا من مشجعي ليفربول لكني كرهت أن أرى محمد صلاح يسقط بهذه الطريقة من أجل الحصول على ركلة جزاء ضد وست هام”.

وتابع: “في الأسبوع الذي خسرنا فيه نوبي ستايلز، رؤية ما فعله محمد صلاح أمام وست هام يجعلني اعتقد أن ما قدمه منتخب إنجلترا للفوز بكأس العالم في عام 1966 سيختفي تمامًا خلال السنوات العشر المقبلة”.

اقرأ أيضًا | هل أسقط محمد صلاح نفسه للحصول على ركلة جزاء أمام وست هام؟.. كرواتش يوضح

وأضاف: “تخيل أن تظهر للجيل المقبل مثالًا على أن الغش يكافأ بهذه الطريقة، لأن كرة القدم تغيرت كثيرًا عما كانت عليه خلال مسيرتي الكروية، الآن، تشاهد اللاعبين الصغار يجيدون السقوط مثل إجادتهم في كل شيء آخر لخداع الحكام للحصول على ركلة حرة”.

وأتم تصريحاته: “هناك احتكاك بالفعل من ماسوكو لكنه بعيدًا كل البعد عن ضربه في قدمه ليسقط بهذه الطريقة”.



Source by كاسكارينو: سقوط محمد صلاح يمحي ما فعلته إنجلترا في نهائي مونديال 1966

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock