أخبار عالميةرياضة

أخبار باريس سان جيرمان | اتهامات للتحكيم واحتفالات صاخبة.. الخليفي يثأر من برشلونة في كامب نو


لقطة غير متوقعة..

لم يُمرر ناصر الخليفي، رئيس باريس سان جيرمان، فرصة وجوده في ملعب كامب نو خلال مباراة فريقه أمام برشلونة بدوري أبطال أوروبا مرور الكرام، بل استغلها للثأر والهجوم على النادي الكتالوني بطريقته الخاصة.

وكان بي آس جي قد سحق مضيفه برباعية لهدف في ذهاب دور الـ16، ليضع قدمًا في ربع النهائي قبل مباراة الإياب المقرر لها في التاسع من مارس على ملعب حديقة الأمراء.

الخليفي تواجد في مدرجات ملعب كامب نو إلى جوار كارليس توسكيتس، رئيس برشلونة المؤقت وألكسندر تشيفيرين رئيس الاتحاد الأوروبي لكرة القدم، ولكنه لم يكن هادئًا أبدًا مثلهما.

صحيفة “موندو ديبورتيفو” كشفت أن الرئيس القطري انتابته حالة من الغضب الشديد بعدما احتسب حكم المباراة ركلة جزاء لبرشلونة في أعقاب عرقلة كورزوا لفرينكي دي يونج، وأخذ في التصفيق بصورة مستفزة في إشارة إلى مجاملات التحكيم.

ولم يكتفِ الخليفي بهذا الحد، بل استدار ونظر إلى جورجيو ماكيتي، نائب الأمين العام للاتحاد الأوروبي لكرة القدم، وقال له بصوت مسموع لجميع من في المدرجات “جورجيو إلى برشلونة!”.

فكرة جديدة تقرب مبابي من التجديد لسان جيرمان وعدم فقدان حلم ريال مدريد

بعد ذلك غادر الخليفي مقعده أثناء تنفيذ ليونيل ميسي الناجح لركلة الجزاء، وبعدها عاد مرة أخرى وفيما بعد احتفل بصورة كبيرة مع ليوناردو مع كل الأهداف التي أحرزتها كتيبة ماوريسيو بوتشيتينو.

موندو اعتبرت في تقريرها أن ما قام به الخليفي كان تقليلًا للاحترام خصوصًا وأنه قام بدعوة أحد مغني الراب من أصدقاء مبابي ونيمار واحتفل بصوت عالٍ بالأهداف دون احترام التمثيل الشرفي للبرسا وكذلك لليويفا.

الجدير بالذكر أن الخليفي علاقته متوترة ببرشلونة منذ مدة طويلة بسبب مفاوضات النادي الكتالوني مع نجوم بي آس جي، ما بالتبعية كان سببًا في صفقة نيمار التاريخية كرد فعل باريسي في صيف 2017.



Source by أخبار باريس سان جيرمان | اتهامات للتحكيم واحتفالات صاخبة.. الخليفي يثأر من برشلونة في كامب نو

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock