أخبار عالميةرياضة

توخيل: أرفض التقليل من تشيلسي.. ومواجهة مانشستر سيتي لم تصبح عقدة

رفض توماس توخيل المدير الفني لـ تشيلسي، التقليل من فريقه قبل مواجهة مانشستر سيتي يوم السبت المقبل في نهائي دوري أبطال أوروبا.

توخيل حل محل فرانك لامبارد في تدريب تشيلسي بعدما تمت إقالة الإنجليزي، ليقود توماس فريق البلوز إلى النهائي الأول منذ 9 سنوات، والثاني له على التوالي، بعدما خسر الموسم الماضي ضد بايرن ميونخ.

طالع أيضًا.. كوفاسيتش: لا نخشى مانشستر سيتي.. ودوري في تشيلسي أهم من ريال مدريد

وقال توخيل في تصريحات بمؤتمر صحفي اليوم الإثنين: “من الواضح أننا لا نتمتع بميزة التواجد في النهائي ومع مانشستر سيتي في نفس الدوري”.

وأكمل: “منذ اللحظة التي أقيمت فيها قرعة الدور نصف النهائي، كان من الواضح أن هذا يمكن أن يحدث، لقد ركزنا كليًا علينا، وهذا إنجاز رائع. بمجرد وصولنا نريد أن نكون في أفضل حالاتنا”.

وأضاف: “أرفض التقليل من فريقنا، مانشستر سيتي ربما يكون أفضل فريق في أوروبا في الوقت الحالي وربما العالم، علينا مرة أخرى إغلاق الفارق لمدة 90 دقيقة، الشيء الجيد هو أننا فعلنا ذلك بالفعل، لقد لعبنا مع هذا الفريق في نفس الظروف في فترة قصيرة من الزمن، هذه هي النقطة التي يجب الاستمرار فيها، والنقطة التي يجب تصديقها قبل مواجهة السبت”.

وواصل: “كل شيء ممكن في المباراة النهائية. بالطبع، كل شيء ممكن في كل اتجاه، الخسائر الأخيرة يهمني أن نتعلم منها، ليس من السهل السيطرة على هذه الخسائر لتحليلها، لأن ما قدمناه في هذه المباراة، لا يشير إلى أنه من الضروري الخسارة”.

واعترف: “لا يمكننا إنكار الأداء، لكن في بعض الأحيان يكون الانتقاد أمر مبالغًا فيه بعض الشيء، لأننا غير محظوظين، وهذا هو الأمر ببساطة، نحن لسنا محظوظين بما فيه الكفاية في هذه المباريات التي خسرناها”.

وأشار: “في النهاية نحن انتهينا في المراكز الأربعة الأولى، للأسف خسرنا نهائي الكأس، والآن لدينا مرة أخرى نهائي، إنها مباراة فريدة من نوعها، ونحن نُدرك أننا نستحق الوصول إلى هناك، لقد عملنا بجد، مررنا بلحظات حاسمة”.

وعن المواجهة الثالثة ضد مانشستر سيتي، قال توخيل: “لا أعرف ما إذا كانت هزيمتهم في آخر مباراتين ميزة بالنسبة لنا، لكننا نُدرك أنها أغلقت الفجوة أمامهم، لم تصبح مواجهتهم عقدة، وهو ما يجعلني أقول إنه يمكن أن يحدث أي شيء في جميع الاتجاهات”.

وشدد: “الحظ له جزء كبير في هذه المباريات، التفاصيل الصغيرة مثل من يمكنه التخلص من الضغط، ولديك أول لحظة إيجابية في المباراة، جميعها أشياء مهمة في مواجهة السبت، ولكن علينا أن نتكيف سريعًا مع ما سيحدث”.

واختتم: “سنذهب للراحة غدًا من أجل الخروج من الضغوطات التي واجهناها هذا الموسم، ثم بدايةً من يوم الأربعاء سنكون مليئين بالبهجة، لأننا سنخوض أهم مباراة في الموسم وأكثرها إثارة”.



Source by توخيل: أرفض التقليل من تشيلسي.. ومواجهة مانشستر سيتي لم تصبح عقدة

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock