أخبار عالميةرياضة

لتفادي مصير دي خيا .. إيدرسون يسدد 11 ركلة جزاء قبل النهائي!


النجم البرازيلي إيدرسون حارس مانشستر سيتي الذي يريد تسجيل ركلة حاسمة يرفض مصير جاره في مدينة مانشستر دافيد دي خيا!

أكدت تقارير صحفية اليوم أن تصريحات البرازيلي إيدرسون حارس مرمى فريق مانشستر سيتي حول ركلات الترجيح في نهائي دوري أبطال أوروبا لم تكن مجرد تصريحات عابرة.

جاء هذا بحسب ما ذكرت شبكة “TNT” البرازيلية، والتي أكدت أن اللاعب يتخذ تلك التصريحات بجدية، ويريد أن يكون دوره مؤثرًا مع الفريق.

ما الذي قاله إيدرسون حول ركلات الترجيح؟

قال إيدرسون: “لا أحتاج للتدرب على تسديد ركلات الجزاء، لكن لو كان هذا ممكنًا سأريد أن أسدد الركلة الحاسمة، الخامسة في الترتيب”.

وكان مانشستر سيتي قد عانى على مستوى ركلات الجزاء خلال الموسم الجاري، حيث أهدر الفريق أربع ركلات من أصل 11 حصل عليهم.

ما الذي فعله إيدرسون تحضيرًا لركلات الترجيح في المباراة النهائية ضد تشيلسي؟

بحسب ما ذكرت الشبكة فالنجم البرازيلي قام بالتدرب على ركلات الترجيح في التدريب الأخير الخاص بنادي مانشستر سيتي.

إيدرسون سدد 11 كرة على المرمى، وسجل عشر كرات بنسبة نجاح فاقت الـ90% من إجمالي المحاولات التي قام بها.

ما الذي قاله جوارديولا عن تسديد إيدرسون لركلات الجزاء؟

وخرج جوارديولا في تصريحات صحفية أدلى بها وأكد خلالها أن إيدرسون قد يكون ضمن خياراته في تسديد ركلات الترجيح.

وقال جوارديولا: “بكل تأكيد هو أحد الخيارات، فأنا لدي ثقة كبيرة في قدرته على تسديد تلك الكرات”.

ما الذي حدث لدافيد دي خيا؟

النجم الإسباني كان الـ 11 في ترتيب من سددوا ركلات الجزاء في مواجهة فريقه مانشستر يونايتد الأخيرة ضد فياريال في نهائي الدوري الأوروبي.

دي خيا كان صاحب الركلة الأخيرة التي أعلنت فوز الفريق الإسباني بالبطولة، بعد أن سجل كل زملائه وفشل هو في التصدي لكل الكرات التي تم تسديدها عليه، كما أهدر ركلته.

اقرأ أيضًا 



Source by لتفادي مصير دي خيا .. إيدرسون يسدد 11 ركلة جزاء قبل النهائي!

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock