أخبار عالميةرياضة

السيدة التي تلقت تسديدة رونالدو الطائشة: ظننت أنني ميتة!


رونالدو توجه إلى السيدة للاعتذار منها بعدما اصطدمت تسديدته في وجهها.

ظنت المضيفة التي صدمتها تسديدة كريستيانو رونالدو الطائشة قبل مواجهة مانشستر يونايتد الإنجليزي أمام يونج بويز السويسري أنها ماتت، قبل أن يخبرها النجم البرتغالي خلاف ذلك.

رونالدو أطلق مجموعة من التسديدات بعيدة المدى خلال عمليات الإحماء قبل مباراة مانشستر يونايتد ويونج بويز في الجولة الأولى من دور المجموعات من دوري أبطال أوروبا.

وأثناء ذلك انحرفت إحدى تسديدات رونالدو لتصطدم في وجه ماريسا نوبيل، مما أطاح بالمضيفة وأفقدها وعيها على الفور.

ماذا فعل رونالدو بعد تسديدته الطائشة؟

صحيفة “ديلي ميل” الإنجليزية أكدت أن رونالدو توجه سريعًا نحو السيدة للاعتذار منها والاطمئنان على صحتها أثناء تلقيها الإسعافات الأولية.

وبعد المباراة أكمل رونالدو اعتذاره من السيدة عبر منحها القميص الذي لعب به اللقاء.

وبالحديث عن الحادثة للمرة الأولى، كشفت نوبيل أنها كانت تخشى الأسوأ في البداية، قبل أن يهدأ رونالدو من روعها.

ماذا قالت نوبيل عن الحادث؟

ماريسا نوبيل تحدثت لقناة “بليك” السويسرية عن الحادث قائلة: “عندما اصطدمت الكرة برأسي كانت ضربة كاملة!”.

وأضاف: “الكرة ضربت رأسي وسقطت على الأرض، ولم أنتبه إلا ورونالدو يقف عند رأسي، قلت: يا إلهى لا، هل مت؟”.

وأضاف: “رونالدو قال لي، لا لا، أنا آسف، هل أنت بخير؟”.

وقالت في ختام حديثها: “كنت أعاني من ألم شديد، لقد كنت ضائعة تمامًا، لكن بعد ذلك رأيت رونالدو، وذهب الصداع”.

ورغم تسديدته الضالة، تمكن رونالدو من التسجيل في مرمى يونج بويز في الدقيقة 13، في أول مباراة يخوضها مع مانشستر يونايتد في دوري أبطال أوروبا بعد عودته إلى الفريق.

ورغم هدف رونالدو المبكر، إلا أن مانشستر يونايتد تلقى هزيمة صادمة من الفريق السويسري بنتيجة 2-1، بهدف جاء في الدقيقة الأخيرة من الوقت بدل الضائع.

انقر هنا من أجل المشاركة في تحديات باور هورس والفوز بجوائز قيمة

اقرأ أيضًا



Source by السيدة التي تلقت تسديدة رونالدو الطائشة: ظننت أنني ميتة!

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock